مواقع ذات صلة
هل أنت مستخدم جديد؟ قم بالتسجيل الآن
 
دعنا نساعدك
للوصول إلى هدفك.

لائحة برامج الرعاية الصحية الأولية

 
أ- برنامج إعتماد الرعاية الصحية الأولية بالتعاون مع المؤسسة الكندية الدولية للإعتماد
في سياق رؤية وزارة الصحة العامة لتحقيق التميز وتحسين نوعية الرعاية الصحية في لبنان، تم توقيع اتفاقية تعاون في العام 2010 بين  وزارة الصحة العامة في لبنان و مؤسسة الاعتماد الكندية التابعة لمنظمة المعايير الصحية (HSO) لتطبيق معايير اعتماد الرعاية الصحية الأولية. حتى شهر أغسطس 2017، تم اعتماد 17 مركزا من مراكز الرعاية الصحية الأولية بنجاح وفقا للمعايير المحددة ، كما بلغ عدد مراكز الرعاية الصحية الأولية المنضوية  في برنامج الإعتماد 93 مركزاً.


ب- البرنامج الوطني للتحصين
قبل انطلاق البرنامج الوطني للتحصين الشامل عام 1987 كان 40% فقط من أطفال لبنان يتلقون اللقاحات المطلوبة لحمايتهم، 90% منهم في القطاع الخاص، وقلة تحصل عليها في المستوصفات والمراكز الصحية التابعة للقطاعين العام والأهلي. لذلك كان الهدف الأساسي من إطلاق برنامج التحصين الشامل عام 1987 هو ضمان حق كل طفل بالتحصين والحماية من الأمراض التي تتوفر لها لقاحات فعالة ومأمونة على الأراضي اللبنانية (بما فيها التجمعات غير النظامية والمناطق المفتقرة للخدمات الصحية المناسبة)، ولأي طبقة إجتماعية انتمى، ومهما كان وعي أهله. فهذه عقبات يمكن تخطيها بتأمين اللقاح في كل مرافق الرعاية الصحية والإجتماعية، العامة والأهلية، وبالتنسيق مع القطاع الخاص، وعبر التوعية المستمرة للأهل للقيام بواجبهم نحو أبنائهم، والوصول إليهم حين تدعو الحاجة
يهدف هذا البرنامج إلى:
  1. رفع مستوى التحصين الروتيني باللقاحات الأساسية إلى ما فوق 95% على صعيد القضاء
  2. الحفاظ على لبنان خالٍ من شلل الأطفال  مع استمرار نزوح اللاجئين الى لبنان وتمهيداً لإستئصال المرض من المنطقة والعالم
  3. القضاء على الحصبة والحصبة الالمانية بنهاية العام 2018

ت- برنامج دمج خدمات الأمراض غير الإنتقالية ضمن الرعاية الصحية الأولية
أطلقت شبكة الرعاية الصحية الأولية في وزارة الصحة العامة عام 2012 بالتعاون مع منظمة الصحة العالمية مبادرة لدمج برنامج الأمراض غير الإنتقالية في مراكز الرعاية الصحية الأولية في لبنان. يهدف هذا البرنامج إلى الكشف المبكر عن مرض السكري وارتفاع ضغط الدم، و تقدير إجمالي مخاطر القلب والأوعية الدموية للمستفيدين الذين تبلغ أعمارهم الأربعين وما فوق. يستند النموذج المتبع في هذه المبادرة على برنامج الأمراض غير الإنتقالية الذي وضعته منظمة الصحة العالمية في عام 2012 من أجل الرعاية الصحية الأولية كمرجع لها.

يتألف الفحص من خطوتين. في البداية يتم تطبيق المسح من قبل العاملين في مجال الرعاية الصحية سواء في وضع المركز الصحي أو في المجتمع. تتألف الخطوة الأولى من المسح من استخدام استبيان حول المعلومات المتعلقة بالمستفيدين ثم يقوم العامل الصحي باحتساب مجموع المخاطر القلبية الوعائية للمستفيد باستخدام مخططات التنبؤ بالمخاطر التي وضعتها منظمة الصحة العالمية و الجمعية الدولية لارتفاع ضغط الدم.  ويتم إحالة المستفيد إلى الخطوة الثانية في حال كان مجموع  خطر القلب والأوعية الدموية أكثر من 10٪ أو في حال توفر تاريخ مرضي في العالئلة. وتشمل الخطوة الثانية إجراء مجموعة من الفحوصات المخبرية وإحالة إلى الطبيب المعالج لحساب الخطر النهائي للقلب والأوعية الدموية.


ث- برنامج نحو نظام اجتماعي صحي محلي متكامل بالتعاون مع UNDP
بتعاون مشترك ما بين وزارة الصحة العامة، ووزارة التربية والتعليم العالي، ووزارة الشؤون الإجتماعية ووزارة الداخلية والبلديات وبالتعاون مع برنامج الأمم المتحدة  للتنمية  (UNDP) تم وضع برنامج‘’نحو نظام اجتماعي صحي محلي متكامل’’ضمن مبادرة‘’دعم التكامل في تقديم الخدمات الأساسية لتلبية حاجات المجتمع المحلي’’. تسعى هذه المبادرة إلى وضع خطة محلية متكاملة مناطقية لتعزيز الخدمات الصحية والاجتماعية من أجل زيادة فرص الحصول على خدمات الرعاية الصحية الأولية وبرامج توعية صحية  في المدارس الحكومية.

تضم المبادرة دراسة 22 بلدية، 13 مركز للخدمات الانمائية ، و9 مراكز رعاية صحية الاولية و 56 مدرسة رسمية. وقد تم العمل على محورين:

الاول: تعزيز نظام الرعاية الصحية المحلية ( صحة- أجتماعية- نفسية- اكاديمية)

الثاني: تطوير أو إعادة تأهيل مراكز الخدمات الانمائية ومراكز الرعاية الصحية الاولية.

وقد تم تدريب مراكز الرعاية الصحية الاولية ومراكز الخدمات الانمائية والمدارس الرسمية على وضع خطة صحية اجتماعية متكاملة، وبناء على هذه التجربة والتدريب تبين توفر الوعي لديهم حول واقع المجتمع المحلي وحاجاته. وبناء عليه سوف يتم وضع منهجية لتقديم الخدمات الصحية في المدرسة ضمن إطار التعاون مع الوزارات المعنية.
 
ج- مرصد وفيات الأمهات والرضع بالتعاون مع UNFPA
قد تم إنشاء مرصد وفيات الأمهات والرضع في عام 2009 بدعم من التعاون الإيطالي و دعم من سياسة وزارة الصحة العامة حول صحة الأم و الطفل في لبنان. لتفعيل نظام الابلاغ تم بين عام 2009 ونهاية عام  2010 إنجاز الأمور التالية: تطوير ورقة جمع البيانات؛ (وقد وضعت على ثلاثة أشكال مختلفة (استمارة التبليغ لوفيات الأمهات، استمارة التبليغ لوفيات الأطفال حديثي الولادة، نموذج شهري لعدد وفيات الولادات والاطفال الحديثي الولادة، كما تم توزيع ورقة جمع البيانات على جميع المستشفيات العاملة في لبنان (حوالي 160 مستشفى)، وتحديد الشخص المسؤول عن جمع البيانات والإبلاغ في كل مستشفى ، وتطوير البيانات وإدخالها في نظام المعلوماتية التابع لوزارة الصحة العامة لتسهيل تحليلها وكتابة التقارير، كذلك تطوير برامج تدريبية للجهات المنسقة في المستشفيات.

وبمجرد الانتهاء من جميع الأعمال التحضيرية، بدأ إطلاق رسمي لنظام الابلاغ الوطني في أوائل عام 2011 بناء على التعميم رقم 112  (ملحق رقم 2) الذي صدر عن مدير عام وزارة الصحة والذي يشمل:  دعوة الى التزام جميع المستشفيات في لبنان على تقديم التقرير الشهري بإجمالي عدد المواليد ووفيات المواليد والأمهات وفقا لإجراءات الابلاغ التي تم تحديدها وتفصيلها في التعميم المذكور ، وطلب من كل مستشفى تحديد ضابط الاتصال للقيام بالمهام الموكلة اليه، والتقيّد بالمتطلبات الستة للإبلاغ بما في ذلك التركيز على حالة الوفاة وفقا لتعريفات وزارة الصحة العامة المحدّثة للتفرقة بين الوفيات : من ولادة جنين ميت، أو وفاة جنين داخل الرحم أو وفاة طفل حديث الولادة. تم اعلان الالتزام بتقديم تقارير ذات مصداقية وفقا للتعميم رقم 112  ، كمعيار لاعتماد المستشفيات.

 نتيجة التقدم في الإبلاغ عن البيانات الحيوية في وزارة الصحة العامة وتعزيز مختلف الوحدات والإدارات، وبدعم من وكالات الأمم المتحدة وبالتعاون مع الجمعيات العلمية، تم تفعيل أداء اللجنة الوطنية للأمومة الآمنة. عام 2011، وبالتعاون مع الجمعية اللبنانية للتوليد والأمراض النسائية (Lebanese Society of Obstetrics and Gynecology-  LSOG) ، وبدعم من صندوق الامم المتحدة للسكان (UNFPA) ،أصبح نظام الإبلاغ عن وفيات الأمهات في وزارة الصحة متيناً. أما في ما يتعلق بآلية عمل اللجنة ، فقد تم تعيين أشخاص محوريين (ضابط اتصال focal person) في كل مستشفى ، ليبلغوا عن كل حالة وفاة للأمهات في المستشفيات باستخدام النموذج المعد من قبل وزارة الصحة العامة. عندما يتم الابلاغ عن حالة ما، يتم إخطار الجمعية اللبنانية للتوليد والامراض النسائية ( LSOG ) التي بدورها ترسل واحد من مجموعة الخبراء للنظر في الحالة وإعداد تقرير طبي / فنّي يحال للجنة الوطنية للأمومة الآمنة ( NCSM) . تُدرس القضايا والحالات التي تمّ جمعها ويتم تقييمها خلال الاجتماعات العادية لللجنة (عادة كل 4-6 أشهر أو بناء على طلب الرئيس)، حيث يتم مناقشة أسباب وفيات الأمهات والخروج بالتوصيات لتجنب الحوادث المستقبلية عند اللزوم . ومن الجدير بالذكر أنه  تم عقد حوالي 5 جلسات خلال السنتين الماضيتين.

وعلاوة على ذلك ، وبالتشاور مع وزارة الصحة العامة وصندوق الامم المتحدة للسكان (UNFPA)، واستنادا إلى أداء اللجنة، تقرّر توحيد جميع أدوات الإبلاغ عن وفيات الأمهات و العمل من أجل إضفاء الطابع المؤسسي للإبلاغ بين وزارة الصحة العامة و الجمعية اللبنانية  للتوليد والأمراض النسائية ( LSOG   (بدعم من صندوق الامم المتحدة للسكان)  (UNFPA. عقدت عدّة اجتماعات تناولت ما يلي :
 
  1. تحديد مجموعة من أطباء النساء والتوليد ليكونوا جزءا من مجموعة الخبراء الأساسية المسؤولة عن توثيق وفيات الأمهات (بالتشاور مع LSOG)
  2. تطوير نماذج موحدة للإبلاغ عن حالات وفيات الأمهات.
وفي عام 2014 تم استخدام نظام معلوماتية ممكننة (online system) خاص بمرصد وفيات الأمهات والرضع يهدف جمع المعلومات الدقيقة حول مراقبة وفيات الامهات والرضع على الصعيد الوطني وربطها مركزياً وذلك بالتعاون مع صندوق الأمم المتحدة للسكان (UNFPA) وقد قامت إدارة المرصد بتدريب ضباط الإتصال في المستشفيات حول هذا النظام الجديد والذي تم تحديث تسميته واصبح مرصد الاحصاءات الحيوية Vital Data Observatory بعد ان تمت اضافة برامج اخرى كبرنامج المواليد وبرنامج الوفيات لتجربتهم  .

ح- مشروع إعادة تأهيل الرعاية الصحية الأولية نحو تغطية صحية شاملة بالتعاون مع البنك الدولي
إن تحقيق تغطية صحية شاملة لجميع المواطنين يعتبر من أهم أهداف الإستراتيجية الوطنية للصحة، كما يقضي بتأمين الرعاية الصحية الوقائية والعلاجية المضمونة الجودة لجميع المواطنين كل وفق احتياجاته. فمنذ إنشاء شبكة الرعاية الصحية الأولية في وزارة الصحة العامة وكان الهدف الدائم تحسين وتطوير الخدمات وجعلها متوفرة للجميع، إلا أن أزمة النزوح اضافت عبئاً على هذه الشبكة مماخلق حاجة لمعالجة هذه الأزمة الصحية وخاصةً في المناطق الأقل إنماءً. بناءًعليه، صممت وزارة الصحة مشروع "إعادة تأهيل الرعاية الصحية الأولية نحو التغطية الصحية الشاملة" بالإشتراك مع البنك الدولي وبتمويل من الصندوق الائتماني المتعدد الجهات وبالتعاون مع خبراء في الجامعة الأمريكية في بيروت، منظّمة الصحة العالمية واليونيسف.

خ- برنامج تشخيص وعلاج سوء التغذية الحاد
أطلقت وزارة الصحة العامة، عام 2015 بالتعاون مع اليونيسف برنامج "دمج تشخيص وعلاج سوء التغذية الحاد ضمن خدمات الرعاية الأولية"  وذلك بهدف تشخيص حالات سوء التغذية الحاد و تأمين العلاج للفئات الاكثر عرضة (اطفال دون الخمس سنوات و النساء الحوامل و المرضعات)  لجميع المستفدين اللبنانيين و الاجانب على حد سواء .


د- برنامج الصحة الانجابية:
التزاماً بمقررات المؤتمر الدولي للسكان والتنمية عام 1994  من قبل الحكومة اللبنانية، تم بناء  برنامج للصحة الانجابية في وزارة الصحة العامة وبدعم من صندوق الامم المتحدة للسكان تحت مظلة الرعاية الصحية الاولية مع استراتيجية واضحة امتّدت بين عامي 1998 و2001 . لا يزال البرنامج مستمراً حتى الآن من خلال دمجه ضمن خدمات الرعاية الصحية الاولية 

تقدم وزارة الصحة العامة / دائرة الرعاية الصحية الاولية وبالتعاون مع صندوق الامم المتحدة للسكان خدمات متعددة فيما يتعلق بالصحة الانجابية وتنظيم الاسرة وبحسب خطة العمل السنوية المشتركة الموقعة بين الجهتين .

توفر الدائرة الخدمات الوقائية بهدف تحسين صحة الاسرة ( النساء ،الاطفال،الشباب والرجال) من خلال :
  • توفير الادوية والمستلزمات الخاصة بالصحة الانجابية من خلال مراكز شبكة الرعاية الصحية الاولية، ومن خلال 57 مستوصف / مركز صحي خارج الشبكة الوطنية للرعاية الصحية الاولية ويقدم خدمات الصحة الانجابية للنازحين / النازحات بهدف تحسين صحة النساء والوقاية من الحمل غير المرغوب به .
  • توفير المعلومات الخاصة بالصحة الانجابية للمستفيدين / المستفيدات من خلال برامج التوعية والتثقيف التي تقدمها مراكز الرعاية الصحية الاولية داخل وخارج المراكز .
  • توفير التجهيزات التي تؤمن الكشف المبكر لامراض الجهاز التناسلي( الكشف المبكر لسرطان الثدي، لسرطان عنق الرحم)
  • توفير المتابعة للامهات للقيام ب 4 زيارات خلال فترة الحمل وزيارة ما بعد الولادة
  • تنمية قدرات مقدمي الخدمات في مراكز الرعاية الصحية الاولية حول البروتوكولات السريرية  الخاصة بالصحة الانجابية
  • تجهيز المستشفيات الحكومية للتمكن من استقبال الحالات التوليدية الطارئة
  • تجهيز مستشفى حكومي لاستقبال حالات الحمل عالية الخطورة
  • تنمية قدرات مقدمي الخدمات حول التعامل مع الناجين / الناجيات من العنف الجنسي وإحالتهم الى الجمعيات المعنية
  • تنمية قدرات مقدمي الخدمات وتوفير التجهيزات لعدد من مراكز الرعاية الصحية الاولية والمستشفيات لمعالجة حالات الاغتصاب وإحالة الناجين/ الناجيات الى الجمعيات المعنية . 
أبرز نشاطات العام 2016
  • على صعيد توثيق خبرة لبنان في مجال تحقيق الهدف الخامس من الاهداف الانمائية للألفية  والمتعلق بوفيات الامهات ، تم اطلاق الوثيقة « وفيات الامهات في لبنان ، قصة نجاح»  في 30 تشرين الثاني 2016 و الذي يمثل محاولة لتقديم بحث مفصل حول الجهود المبذولة للحد من وفيات الامهات في لبنان، ولبحث أسباب الوفيات واتجاهاتها، والبناء على النجاحات التي أدت الى خفض الوفيات والعمل على تعزيز صحة الام ورفاهها.
  • إستكمال تدريب مقدمي الخدمات  حول أدلة العمل العيادي لخدمات الصحة الانجابية  بالتعاون مع صندوق الامم المتحدة للسكان والجمعية اللبنانية للامراض النسائية والتوليد حيث تم تدريب 226 مقدم خدمات ( 76 طبيب ،و 141 ممرض/ة قابلة ) . تهدف هذه الادلة الى تحسين معرفة ومهارات وثقة العاملين الصحيين لضمان تقديم خدمات صحة انجابية قادرة على تلبية احتياجات النساء والرجال والشبان والشابات في ظروف العمل العادية كما في حالة الازمات. كما تم لقاء تقييمي للمتدربين / ات (9 ) حول إستعمال هذه الادلة بهدف تحديد الصعوبات التي تواجههم في تطبيقها.
  • وفي مجال « تأمين الامداد بمستلزمات برنامج الصحة الانجابية» إقيمت ورشة عمل يومي 25 & 26 تشرين الاول 2016 بهدف إعداد استراتيجية تأمين الامداد بمستلزمات الصحة الانجابية لثلاثة سنوات من خلال إشراك كافة الفرقاء المعنيين في هذا المجال.  
  • توفير وسائل تنظيم الاسرة والادوية والمواد الاخرى الخاصة بالصحة الانجابية عامة وبتحسين صحة الامهات بشكل خاص الى مراكز الرعاية الصحية الاولية وبعض المراكز الصحية خارج الشبكة والتي توفر خدمات صحية للنازحين .
  • إختيار Assistant Public Health Officer  لمتابعة نظام المعلومات الخاص بمرصد وفيات الامهات والرضّع الالكتروني بدعم من صندوق الامم المتحدة للسكان.
  • متابعة نظام المعلومات الخاص بمرصد وفيات الامهات والرضّع الالكتروني ومتابعة تدريب العاملين في المستشفيات حول استعمال (Online Application) حيث تم تدريب 164 ضابط اتصال من 137 مستشفى. 
Sitemap
حقوق الطبع والنشر محفوظة ل وزارة الصحة العامة ©2017