مواقع ذات صلة
هل أنت مستخدم جديد؟ قم بالتسجيل الآن
 

الدليل الوطني الإرشادي للوقاية، العلاج والقضاء على السل في لبنان- 2017
يعدّ لبنان من البلدان ذات المعدلات المنخفضة  من الإصابات بمرض السلّ حيث يقدّر معدّل الإصابة بهذا المرض بـ 16/100000 ومعدّل الوفيات نتيجة هذا المرض بـ 1/100000.
يقدم البرنامج الوطني لمكافحة السلّ في لبنان خدماته للمرضى المقيمين في لبنان بغض النظر عن جنسياتهم عبر تسعة مراكز منتشرة على كافة الأراضي اللبنانية تعنى بالسيطرة على السلّ في البلد ويطبّق جميع الاستراتيجيات المتعلّقة بهذا المرض التي توصي بها منظمة الصحة العالمية: المعالجة القصيرة الأمد تحت الإشراف المباشر، الحد من انتشارالمرض واستراتيجية القضاء على السلّ. وقد حقّق البرنامج الوطني لمكافحة السلّ معدّل نجاح عاليًا في مجال معالجة المواطنين اللبنانيين حيث بلغ 90%. لكنّ معدّل النجاح في معالجة المرضى غير اللبنانيين لا يزال دون المستوى المطلوب حيث يغادر 50% تقريبًا من هذه المجموعات البلاد قبل إكمال علاجهم. ويشار إلى أنّ نصف الأشخاص الذين يحالون حاليًّا إلى البرنامج للاستقصاء والمعالجة ليسوا من الجنسية اللبنانية، علمًا أنّ ثلثهم من الجنسية السورية...

ترمي هذه التوجيهات إلى مساعدة العاملين في مجال الرعاية الصحية في التعامل مع المرضى المصابين بمرض السلّ وتعدّ جزءًا من استراتيجيتنا الوطنية للوقاية من الأمراض. إنّ اعتماد هذه التوجيهات والتدابير من شأنه حتمًا المساعدة في الحدّ من المعدّل الإجمالي للإصابة بالمرض على المستوى الوطني.
التوجه الإستراتيجي لقطاع الصحة 

لقد بينت الحسابات الوطنية للصحة للعام 1998 بان نسبة الانفاق الصحي العام كانت حوالي 12.3% من اجمالي الناتج المحلي، وان 60% من هذا الانفاق كان يدفع مباشرة من المواطنين (Out-of-Pocket). مما لا شك فيه بأن تركيز التمويل على العلاج وضعف الوقاية والرعاية الصحية الأولية آنذاك ساهما في زيادة استهلاك العلاجات المكلفة. إن نجاح الوزارة في خفض الإنفاق ليصبح 8.5% من الناتج المحلي وخفض نسبة المساهمة المباشرة للأسر إلى 44% من اجمالي الإنفاق يؤكد على صوابية استراتيجيتها المرتكزة على الرعاية الصحية الأولية، خاصة وان ترشيد الإنفاق قد ترافق مع زيادة في حجم وجودة الخدمات ومع تحسن ملحوظ للمؤشرات الصحية. إلاّ ان مساهمة الأسر ما زالت مرتفعة وتستوجب المثابرة في الإستراتيجية المتبعة وتحقيق تغطية صحية شاملة. وبما ان الوزارة تغطي الإستشفاء والعلاجات المكلفة دون الخدمات الخارجية لذلك لابد من تطوير خدمات الرعاية الصحية الأولية وضمان جودتها لتشكل بديلاً مقبولاً للخدمات التي يقدمها القطاع الخاص من معاينات وأدوية وفحوصات. مما يستوجب توسيع وتعزيز شبكة المراكز وإعتماد نظام تأمين يسهل إيصال الخدمات إلى جميع المواطنين خاصة الفئات المستضعفة.(للمزيد...)
الإستراتيجية المشتركة بين الوزارات لمكافحة المخدرات والإدمان في لبنان 2016-2021
أطلقت وزارات الصحة العامة، الشؤون الاجتماعية، التربية والتعليم العالي، الداخلية والبلديات، والعدل "الإستراتيجية المشتركة بين الوزارات لمكافحة المخدرات والإدمان في لبنان 2016-2021" بهدف الاستجابة لإستخدام المواد المسبّبة للإدمان: الكحول والمخدرات والتبغ.

نتجت هذه الاستراتيجية عن عمليّة تطوير تشاركيّة بين كافة الجهات الفاعلة بهدف الاستجابة للتحديات التي يطرحها واقع استخدام المواد المسببة للادمان على مختلف الاصعدة. تتضمّن الاستراتيجية مجالات عمل و أهداف استراتيجية محددة لتوجيه الجهود الوطنية المبذولة في مجال الوقاية من اضطرابات استخدام  المواد المسبّبة للإدمان ، والعلاج وإعادة التأهيل وإعادة الدمج الاجتماعي والحد من المخاطر للأشخاص الذين يعانون من تلك الاضطرابات، فضلاً عن تخفيض العرض.
Syrian Refugees Crisis Impact on Lebanese Public Hospitals- Financial Impact Analysis
 
The impact of the Syrian crisis on Lebanon has been profound particularly in the healthcare sector. The influx of Syrian refugees has strained the public hospitals and their ability to respond to the crisis, resulting in:
An increased demand for healthcare services;
An increase in unpaid health services to refugees;
A sharp rise in communicable diseases and emergence of new diseases in Lebanon;
Increased risks of epidemics such as water-borne diseases, measles, and tuberculosis 1.
Neither United Nations High Commissioner of Refugees (UNHCR) nor other Non-Governmental Organizations (NGO) was able to meet the required level of funding to provide refugees with an acceptable level of secondary and tertiary healthcare services. They, therefore, decided to change their model of response in terms of healthcare support to Syrian refugees. As of 2014, UNHCR started covering 75% instead 85% of the hospitalization cost, leaving the patient with the remaining share of 25% to be paid out of pocket or by a third party. The healthcare referrals covered by UNHCR are limited to deliveries and life-threatening emergencies 2.

Hospitals are overburdened with Syrian patients who are unable to pay their part of the bill (increased to 25% of their total hospital fees) as well as patients whose hospitalizations are not subsidized at all. Some hospitals have put in place strategies to recover as much of the 25% as possible (deposits, retaining IDs/corpses, inflating bills). Referral of uncovered Syrian patients with complicated morbidities to public hospitals has become a common practice by private hospitals.

Overwhelmed by the high demand of healthcare by Syrian refugees, public hospitals end up treating patients without any specific reimbursement scheme thus creating a huge financial burden. This burden adds up to the existing difficult financial situation of public hospitals, putting the whole healthcare sector under stress. Public hospitals are restrained from completing their mission and incapable of providing healthcare services neither to Syrians refugees nor to Lebanese citizens...
تحويل المحنة إلى فرصة: الأزمة السورية وإصلاح الصحة النفسية في لبنان
 
موجز السياسات يسلط الضوء على توصيات بشأن السياسات الرئيسية المتعلقة بإصلاح نظام الصحة النفسية في لبنان
As human beings, we have many fears that generate anxiety and panic; some of these fears fade away with time, while others control our thoughts and actions throughout a lifetime. What is fascinating is the fact that some fears are passed on from generation to generation, leaving an entire population crippled with negative perceptions. Unfortunately, for several years, one of these hereditary horrors has been dominating over the health system in Lebanon, which transformed the privilege of being part of the elderly group into a dreaded and shameful misfortune...
المنافسة في الصناعات الدوائية و بين الشركات المصنعة ,  و المستوردة  للدواء في العالم كما في لبنان أمرٌ واقعي لا مفرّ منه. و بالتالي، ترويج  الأدوية و كيفية استعمالها بالشكل الصحيح هو نشاط ضروري لعملية التسويق  في خضم كل عوامل المنافسة المتوفرة في المجتمع. غير أنّ، هل يمكن اعتبار جميع أنشطة الترويج التي يقوم بها المصنعين و موزعيّ الأدوية الطبيّة ذات طابع أخلاقيّ ؟
بهدف تأمين الشفافية خلال عمليّة ترويج الأدوية، تمّ  وضع  ميثاق المعايير الأخلاقية لترويج الأدوية في لبنان من قبل وزارة الصحة العامة في 31 أياّر 2016 يشمل المعايير المناسبة الموجب اتباعها للتأكيد على التسويق الأخلاقي و الترويج الملائم  للأدوية.
الأمراض غير الإنتقالية- خطة الوقاية والمكافحة، لبنان 2016-2020
A. PREAMBLE

A1.  Rationale
A National Non Communicable Disease Prevention and Control Plan (NCD-PCP) has become a necessity in Lebanon, in view of the increasingly heavy epidemiological and economic burden that these diseases are causing.  NCD-centered activities are currently conducted in Lebanon by various public agencies and organizations from the civil society, with a clear predominance of curative activities over preventive ones. Recently, a first Plan aimed at coordinating activities and setting landmark indicators was proposed under the auspices of the WHO Representative Office in Lebanon, originally for the period 2008-2013. Before this Plan could be adopted, it had to be updated to remain aligned with a newer version of the WHO Global Action for NCD Prevention and Control (2016-2020). This present document proposes a set of strategic objectives specifically tailored for Lebanon, largely inspired by the Global document.  The vision enshrined in this document is the importance of multi-sectoralism in addressing NCD Prevention and Control. Under this vision, non-health sectors and non-governmental stakeholders are invited to play a major role in collaboration with the Ministry of Public Health MOPH

A2.  Vision
 :This Plan is constructed on three basic concepts
 NCD Prevention and Control is a multisectoral responsibility in which the roles of non-health stakeholders have to be defined and activated
 For the health sector, NCD Prevention and Control will enhance the integration of the concept of case-management including both curative AND preventive care as a standard of practice at the PHC level, and a re-orientation of PHC practitioners to community-based primary preven
  ... This plan should contribute to the overarching goal of providing adequate universal health coverage to the entire population of Lebanon
These guidelines were developed by Dr. Ghada El-Hajj Fuleihan, with members of the Lebanese National Task Force for Osteoporosis and Metabolic Bone Disorders, and expert input from Drs. John Kanis, Michael McClung, Bill Leslie and Angela Cheung.
These guidelines are endorsed by the following Lebanese Scientific Societies and Associations: Lebanese Society of Endocrinology Diabetes and Lipids, Lebanese Society of Rheumatology, Lebanese Society of Obstetrics and Gynecology, Lebanese Association of Orthopedics, Lebanese Society of Radiology, Lebanese Society of Internal Medicine, Lebanese Society of Family Medicine, Lebanese Society of General Practitioners.
يهــدف الدليــل بطبعتــه الجديــدة إلى مســاعدة العاملــن في الرعايــة الصحيــة الأوليــة والعيــادات الخاصــة في عملهــم اليومــي في تثقيــف الأم  حــول ســبل الاهتــام بتغذيتهــا وطلــب الرعايــة خــال الحمــل والتحضــير لمبــاشرة الرضاعــة منــذ الســاعة الأولى بعــد الــولادة ومواصلتهــا حتــى بلــوغ طفلهــا  الســنتن مــن العمــر وأكـثـر
مسح الأنشطة في مجال الصحة النفسية والدعم النفسي الإجتماعي في لبنان

تقرير عن المسح الذي أجراه البرنامج الوطني للصحة النفسية للعام 2014 باستخدام  أداة منظمة الصحة العالمية لتحديد وتقييم وتنسيق وتخطيط الخدمات في مجال الصحة النفسي والدعم النفسي الإجتماعي .
يختتم التقرير بمجموعة من التوصيات فيما يتعلق بخمسة مجالات رئيسية هي: التدريب، وتقديم الخدمات، والبحوث، والتنسيق و توصيات لعمليات المسح المستقبلية.
النشرة الإحصائية
The Statistical Bulletin of the Ministry of Public Health (MOPH) is the annual compilation of data available at the Ministry which is growing year after year due to the increase in availability of the data in statistical form. This report responds to the demand from the community which is eager to familiarize itself with the activities of the MOPH, and is the fruit of the dedication of concerned employees to keep the flow of information going. (Read More)
قائمة أدلة العمل و السياسات والإجراءات
قائمة أدلة العمل و السياسات والإجراءات الموجودة في دائرة الرعاية الصحية الأولية.
إستراتيجية الصحة النفسية واستخدام المواد للإدمان ٢٠١٥-٢٠٢٠
اطلقت وزارة اﻟﺼﺤّﺔ اﻟﻌﺎﻣﺔ، ﺑﺎﻟﺘﻌﺎون ﻣﻊ ﻣﻨﻈﻤّﺔ اﻟﺼﺤّﺔ اﻟﻌﺎﻟﻤﯿﺔ، واﻟﯿﻮﻧﯿﺴﻒ واﻟﮭﯿﺌﺔ اﻟﻄﺒّﯿﺔ، في ١٤ ايار ٢٠١٥ إﺳﺘﺮاﺗﯿﺠﯿّﺔ وﻗﺎﯾﺔ، ﺗﻌﺰﯾﺰ وﻋﻼج اﻟﺼﺤّﺔ اﻟﻨﻔﺴﯿّﺔ واﺳﺘﺨﺪام اﻟﻤﻮاد اﻟﻤﺴﺒﺒﺔ ﻟﻺدﻣﺎن ﻓﻲ ﻟﺒﻨﺎن ﺑﮭﺪف ﺿﻤﺎن إﻣﻜﺎﻧﯿّﺔ وﺻﻮل ﺟﻤﯿﻊ ﺳﻜﺎن ﻟﺒﻨﺎن اﻟﻰ اﻟﺮﻋﺎﯾﺔ اﻟﺼﺤّﯿﺔ اﻟﻨﻔﺴﯿّﺔ ذات اﻟﺠﻮدة اﻟﻌﺎﻟﯿﺔ.
 
مع الرؤية بأن سينعم كل سكان لبنان بفرصة التمتع بأفضل صحة نفسية ورفاه ممكنين:

تهدف هذه الاستراتيجية الى تطوير نظام مستدام للصحة النفسية يضمن توفير وإمكانية الوصول الشامل الى الخدمات العلاجية والوقائية العالية الجودة في مجال الصحة النفسية، من خلال نهج عالي المردود، مبني على الأدلة العلمية ومتعدد الاختصاصات، مع التشديد على إشراك المجتمع، إستمرارية الرعاية، حقوق الإنسان والثقافة المحلية.

إن وﺛﯿﻘﺔ اﻻﺳﺘﺮاﺗﯿﺠﯿّﺔ اﻟﺤﺎﻟﯿﺔ ھﻲ ﺣﺼﯿﻠﺔ ﺟﮭﻮد ﻣﺸﺘﺮﻛﺔ ﺟﻤﻌﺖ ﻛﺎﻓﺔ اﻟﺠﮭﺎت اﻟﻔﺎﻋﻠﺔ ﻓﻲ ﻣﺠﺎل اﻟﺼﺤﺔ اﻟﻨﻔﺴﯿّﺔ واﺳﺘﺨﺪام اﻟﻤﻮاد اﻟﻤﺴﺒﺒﺔ ﻟﻺدﻣﺎن ﻓﻲ ﻟﺒﻨﺎن ﻓﻀﻼً ﻋﻦ اﻟﺨﺒﺮاء اﻟﺪوﻟﯿﯿﻦ. وﻟﻘﺪ ﻣﺮّت اﻻﺳﺘﺮاﺗﯿﺠﯿﺔ اﻟﺘﻲ ﺗﻀﻢّ ﻛﺎﻓﺔ اﻷوﻟﻮﯾّﺎت اﻟﻮﻃﻨﯿﺔ اﻟﻤﺤﺪّدة ﻣﻦ ﺟﺎﻧﺐ اﻟﺠﮭﺎت اﻟﻔﺎﻋﻠﺔ اﻷﺳﺎﺳﯿّﺔ ﺑﻤﺮاﺣﻞ ﻋﺪﯾﺪة ﻣﻦ اﻟﺘﺸﺎور اﻧﺘﮭﺖ ﺑﺎﺟﺘﻤﺎع ﺗﻮاﻓﻘﻲ وﻃﻨﻲ ﻋُﻘﺪ ﻓﻲ ﻧﯿﺴﺎن/اﺑﺮﯾﻞ ﺑﮭﺪف اﻟﻤﻮاﻓﻘﺔ ﻋﻠﻰ ﺻﯿﻐﺘﮭﺎ اﻟﻨﮭﺎﺋﯿﺔ. 

للإطلاع على الإستراتيجية، إضغط على الرابط التالي:

إستراتيجية الصحة النفسية واستخدام المواد للإدمان: وقاية، تعزيز وعلاج، ٢٠١٥-٢٠٢٠
تقدير الخطر الشامل للإصابة بالأمراض القلبية الوعائية في مراكز الرعاية الصحيّة الأولية
The prevalence of Non-communicable diseases (NCDs) are increasing in a secular trend worldwide including in low and middle-income countries that are experiencing epidemiological transition from communicable diseases towards NCDs. The burden is majorly attributed to cardiovascular diseases (CVD), which arel transition from communicable diseases towards NCDs. The burden is majorly attributed to cardiovascular diseases (CVD), which are the leading cause of mortality around the globe (WHO, 2011a). In Lebanon NCDs account for 84% of all deaths, of which 22-25% is premature occurring before the age of 60. It is estimated that 63% of all deaths and 45% of NCD mortality, are ascribed to CVD (WHO, 2011b), with age standardized mortality rate from CVD and diabetes reaching 404.4 per 100,000 in men and 262.7 per 100,000 in women (WHO, 2011a).
Biowaivers: Criteria and Requirements
 
A Biowaiver means that in vivo bioavailability and/or bioequivalence studies may be waived (not considered necessary for product approval). Instead of conducting expensive and time consuming in vivo studies, a dissolution test could be adopted as the surrogate basis for the decision as to whether the two pharmaceutical products are equivalent. The risk of therapeutic inequivalence of two immediate release products can never be reduced to zero, even if a full clinical study is performed.

The conclusion of comparative clinical studies, in vivo bioequivalence studies, in vitro equivalence tests and biowaivers is based on statistics and scientific data that are assumed to be representative for the products at issue. The aim of biowaiver guidance is to reduce the risk of bioinequivalence to an acceptable level. Pharmaceutical development work aims at reducing the probability of manufacturing inequivalent formulations taking into account the critical aspects of the product at issue. In this context, the absorption phase is regarded as the critical process determining the equivalence of the pharmacokinetic profiles and thereby the therapeutic equivalence of the test and reference product.
In this report we will focus on BCS-based Biowaivers. However, other type of biowaivers had been discussed in regulation.
 
لبنان هذا الأسبوع عدد 393
نشرت مجموعة بنك بيبلوس نقلاً عن دراسة وحدة المعلومات الإقتصادية (Economist Intelligence Unit) حصل لبنان على نتيجة رعاية صحية بمرتبة ال 32 أفضل عالمياً في دراسة عن نتائج الرعاية الصحية والإنفاق في 166 بلداً.
سلامة الغذاء في لبنان ودور وزارة الصحة العامة
يعتبر الغذاء من أهم أسس استمرار الحياة، ولتأدية مهامه وفوائده على أكمل وجه ينبغي المحافظة على سلامته من الضرر والفساد وعدم تعريضه لمصادر التلوث انطلاقا من أماكن إنتاجه مرورا بمراحل تصنيعه وتجهيزه وصولا إلى تقديمه للمستهلك . من هنا تبرز أهمية الحفاظ على سلامة الغذاء والإلتزام بالأنظمة والتعليمات الصحية لحمايته من التلوث.
دليل أصول التخزين والتوزيع الجيّد للمستحضرات الصيدلانية في لبنان
تعد مرحلة تخزين المستحضرات الصيدلانية وتوزيعها من أهم المراحل التي تمر بها هذه المستحضرات منذ إنتاجها حتى وصولها للمريض. وإذ ترتبط هذه المرحلة بالعديد من الجهات المسؤولة وجب وضع أسس علميّة للتخزين والتوزيع الجيد بشكلٍ يحافظ على سلامة المستحضرات الصيدلانية من أي تأثيرات خارجية مما يضمن ثباتتها و فعاليتها مع مرور الوقت.

يهدف هذا الدليل الى تحديد التعليمات اللازمة لضمان وصول المستحضرات الصيدلانية للمستخدم محافظاً على أعلى مستويات الجودة والفعالية المطلوبة. كما يهدف إلى التعريف بالخطوات المناسبة لتجنب إدخال المنتجات المزيفة أو المقلدة إلى السوق عبر سلسلة التوزيع. تصدر وزارة الصحة العامة في لبنان هذا الدليل ليغطي أسس التوزيع والتخزين الجيد لجميع المستحضرات الصيدلانية، وفقاً لإرشادات وتعليمات منظمة الصحة العالمية و تشدد على أهمية الإلتزام به من قبل كافة المؤسسات الصيدلانية.
دليل إجراءات المعاملات الإدارية في مصلحة الصيدلة - الجزء الثاني
يهدف هذا الدليل إلى تجديد المستندات اللازمة والشروط المفروضة والمراحل التي تمر بها المعاملات الإدارية في مصلحة الصيدلة في وزارة الصحّة بغية تسهيل مهمة أصحاب العلاقة والموظفين على حدٍ سواء وهو يأتي تطبيقاً لقرار معالي وزير الصحّة رقم 1/1635 تاريخ 9 تشرين الأول 2013 والمتعلّق باعتماد دليل إجراءات المعاملات الإدارية في مصلحة الصيدلة والدوائر التابعة لها.يتضمن هذا الدليل جميع المعلومات حول الخدمات التي تقدّمها مصلحة الصيدلة بالإضافة الى نماذج الإستمارات والقوانين والأنظمة التي ترعى هذه المعاملات.
دليل إجراءات المعاملات الإدارية في دائرة التفتيش الصيدلي
يھدف ھذا الدليل الى تحديد مھام دائرة التفتيش الصيدلي فيما يتعلّق بمراقبة الصيدليات ومستودعات الادوية ومعامل انتاج الادوية وصيدليات المستشفيات الخاصة الخ... والشروط المفروضة والمراحل والإجراءات التي تمر بھا المعاملات الادارية في دائرة التفتيش الصيدلي بغية تسھيل مھمة اصحاب العلاقة والموظفين على حد سواء وھو يأتي تطبيقا لقرار معالي وزير الصحة العامة الاستاذ علي حسن خليل رقم ١٦٣٥/1 بتاريخ ١٩ تشرين الاول ٢٠١٣ والمتعلق باعتماد دليل إجراءت المعاملات الادارية في دائرة التفتيش الصيدلي.
دليل إجراءات المعاملات الإدارية في دائرة المخدرات
يهدف هذا الدليل الى تحديد المستندات اللازمة والشروط المفروضة والمراحل التي تمر بها المعاملات الادارية في دائرة المخدرات بغية تسهيل مهمة اصحاب العلاقة والموظفين على حد سواء وهو يأتي تطبيقا لقرار معالي وزير الصحة العامة الاستاذ علي حسن خليل رقم١/١٦٣٥ بتاريخ ۹تشرين الاول ٢٠١٣ والمتعلق باعتماد دليل إجراءت المعاملات الادارية في دائرة المخدرات. يتضمن هذا الدليل جميع المعلومات حول الطلبات الخاصة بالمواد الخاضعة للرقابة من قبل دائرة المخدرات والمدرجة على الجداول الملحقة بقانون المخدرات رقم ٦٧٣/۹۸ تاريخ١٦/٣/٠١۹۹۸
دليل إجراءات تسعير الأدوية في لبنان
إن طبيعة الدواء الخاصة تفرض على الحكومات وعلى المعنيين بصناعته وتسويقه عدم التعامل معه كسائر السلع التجارية. لذلك فقد وضعت القوانين التي ترعى جميع مراحل الدواء من التصنيع الى التسويق والإستيراد والتصدير والحفظ والتوزيع والتسعير والبيع . ان هذا الدليل يأتي تنفيذاً للقرار (رقم 868/1 تاريخ 2 أيار 2014) ويهدف الى تفصيل وشرح عمليّة تحديد سعر الدواء في لبنان وذلك وفق القوانين والأنظمة والقرارات المرعيّة الإجراء .
دليل إجراءات المعاملات الإدارية في مصلحة الصيدلة
يهدف هذا الدليل إلى تجديد المستندات اللازمة والشروط المفروضة والمراحل التي تمر بها المعاملات الإدارية في مصلحة الصيدلة في وزارة الصحّة بغية تسهيل مهمة أصحاب العلاقة والموظفين على حدٍ سواء وهو يأتي تطبيقاً لقرار معالي وزير الصحّة رقم 1/1635 تاريخ 9 تشرين الأول 2013 والمتعلّق باعتماد دليل إجراءات المعاملات الإدارية في مصلحة الصيدلة والدوائر التابعة لها. يتضمن هذا الدليل جميع المعلومات حول الخدمات التي تقدّمها مصلحة الصيدلة بالإضافة الى نماذج الإستمارات والقوانين والأنظمة التي ترعى هذه المعاملات.
حقق لبنان الهدف الخامس من أهداف اللألفية المتعلّقة بتخفيض وفيات الأمهات بنسبة ثلات أرباع بين العامين 1990 و 2015
EMBARGOED FOR RELEASE UNTIL MAY 2, 4 A.M. PACIFIC/7 A.M. EASTERN (US TIME) Sharp decline in maternal and child deaths globally, new data show Child deaths cut nearly in half since 1990, maternal deaths by almost a quarter. Pace accelerated after Millennium Development Goals were set, yet few countries on track to meet ambitious targets SEATTLE — Since the start of an international effort to address maternal and child mortality, millions of lives have been saved globally, a new study by the Institute for Health Metrics and Evaluation (IHME) at the University of Washington shows.(more)
 دليل إجراءات تسجيل الأدوية والمستحضرات الصيدلانية في لبنان
يهدف هذا الدليل إلى توضيح المستندات اللازمة وآليات تسجيل الدواء في مختلف مراحلها بغية تسهيل مهمة اصحاب العلاقة وترشيد علاقتهم مع الوحدات المعنية في الوزارة وإزالة اي سوء تفاهم مع الموظفين. تستند الإجراءات المتّبعة إلى المرسوم التطبيقي رقم 571 الذي يحدّد شروط تطبيق أحكام القانون رقم 530 الصادر بتاريخ 16/7/2003 (شروط تسجيل وإستيراد وتسويق وتصنيف الأدوية) وأحكام القانون رقم 367 تاريخ 1/8/1994 (مزاولة مهنة الصيدلة) وتعديلاته، لا سيّما المواد 52، 53، 54 و60 منه. يقسم هذا الدليل إلى خمسة أجزاء هي: تسجيل مستحضر صيدلاني جديد، التعديلات الحاصلة في بيانات التسجيل للمستحضرات الصيدلانية المسجلة، تصنيف مستحضرات، العلم والخبر، وآليات إعتراض على قرار اللجنة الفنية للأدوية او على قرار لجنة التسعير.
وحدة المعلومات الإقتصادية : نتائج الرعاية الصحية والإنفاق في 166 بلداً
حصل لبنان على نتيجة رعاية صحية بمرتبة ال 32 أفضل عالمياً في دراسة عن نتائج الرعاية الصحية والإنفاق في 166 بلداً.
دليل إجراءات المعاملات الإدارية في دائرة إستيراد وتصدير الأدوية
يهدف هذا الدليل إلى تجديد المستندات اللازمة والشروط المفروضة والمراحل التي تمر بها المعاملات الإدارية في دائرة إستيراد وتصدير الأدوية بغية تسهيل مهمة أصحاب العلاقة والموظفين على حدٍ سواء وهو يأتي تطبيقاً لقرار معالي وزير الصحّة الأستاذ علي حسن خليل رقم 1/1635 تاريخ 9 تشرين الأول 2013 والمتعلّق باعتماد دليل إجراءات المعاملات الإدارية في مصلحة الصيدلة والدوائر التابعة لها.
WHO Steps Chronic Disease Risk Factor Surveillance
The study was conducted in response to the growing need for country-level trends in chronic disease risk factors. Findings are addressed to a highly diversified audience, including researchers, policy makers, and program planners.

Using adapted standardized questions and protocols, the study followed the WHO STEPwise approach to surveillance of non-communicable disease risk factors...
 
خطة الطوارىء للقطاع الصحي
The Ministry of Public Health (MOPH) Contingency Plan (CP) is a tool that describes the level of preparedness and the arrangements made in terms of Health Response in anticipation of a crisis to ensure appropriate health and humanitarian assistance and protection.
 
 دليل المواطن 2012
لقد صدرت الطبعة الثالثة من دليل المواطن بعد جهود ومثابرة فريق عمل الوزارة بالتعاون والتنسيق مع جميع رؤساء الوحدات الإدارية.
لقد تلازم تحضير هذا الكتيّب مع مشروع توحيد ومكننة جميع نماذج الإستمارات العائدة للمعاملات الإدارية في الوزارة وتم نشر هذه الإستمارات على موقع الوزارة الإلكتروني لتسهيل الحصول عليها من قبل المواطن.
إن الهدف من هذا الدليل هو أولاً وأخيراً تقديم خدمة أفضل للمواطن من خلال رفع مستوى المعرفة لديه وتمكينه من معرفة المتطلبات الواجب توفرها تلبيةً لحاجة لديه حفاظاً على جهده ووقته.  
إن هذه الخطوات تصب كلها في في زيادة فعالية القطاع العام من خلال تحديث أساليب العمل من جهة ومن جهة أخرى في محاربة الفساد عن طريق توعية المواطن وزيادة الشفافية في العمل.

 محتوى الدليل:
تسيطر على القطاع الصحي في لبنان جملة من المفاهيم الخاطئة التي تحجب الرؤية عن المشاكل الحقيقية التي تستوجب المعالجة. وبينما يلاقي هذا القطاع انتقادات متعددة من الإعلام والمواطنين، حاز النظام الصحي في لبنان على تنويهات عديدة في عدة ميادين ومن مرجعيات عالمية، آخرها ما نشر في التقرير العالمي للصحة للعام 2010 الصادر عن منظمة الصحة العالمية.
ان القضايا الإصلاحية في القطاع الصحي هي مطروحة منذ زمن ولقد وُضعت الإستراتيجيات لمعالجتها، ومنها ما قد نجح! اما المشاكل التي مازالت عالقة فلا يمكن التصدي لها دون البناء على الانجازات التي تحققت. وبالتالي لا بد من إعادة النظر بالمفاهيم الخاطئة ومراجعة المقاربات السابقة للقضايا الإصلاحية بهدف الإستفادة من نقاط القوة في النظام الصحي وهي عديدة. هذا ما تهدف اليه هذه الورقة التي تقدم ايضاً تحليلاً للوضع الراهن وتعرض التحديات التي ما زالت تواجه القطاع الصحي لتخلص إلى اقتراح توجيهات استراتيجية وطنية للنظام الصحي.(للمزيد...)
 
لقد تم تنقيح هذه الخطة الإستراتيجية في كانون الثاني 2007  وقُدمت كورقة معلومات فنية أساسية لمؤتمر باريس "3".

فريق التخطيط:
    رؤساء الدوائر في وزارة الصحة العامة
    منظمة الصحة العالمية
    البنك الدولي

كلمة مدير عام الصحة الدكتور وليد عمار لمؤتمر باريس "3" - (كانون الأول 2007)

الخطة الإستراتيجية لوزارة الصحة العامة لعام 2007 
This special box on Lebanon has been copied verbatim from the recently released (November 22nd) “World Health report 2010 on Health Care Financing”
Box 4.2. Lebanon’s reforms: improving health system efficiency, increasing coverage and lowering out-of-pocket spending
 
In 1998 Lebanon spent 12.4% of its GDP on health, more than any other country in the Eastern Mediterranean Region. Out-of-pocket payments, at 60% of total health spending, were also among the highest in the region, constituting a significant obstacle to low-income people. Since then, a series of reforms has been implemented by the Ministry of Health to improve equity and efficiency.

The key components of this reform have been: a revamping of the public-sector primary-care network; improving quality in public hospitals; and improving the rational use of medical technologies and medicines. The latter has included increasing the use of quality-assured generic medicines. The Ministry of Health has also sought to strengthen its leadership and governance functions through a national regulatory authority for health and biomedical technology, an accreditation system for all hospitals, and contracting with private hospitals for specific inpatient services at specified prices. It now has a database that it uses to monitor service provision in public and private health facilities.

Improved quality of services in the public sector, at both the primary and tertiary levels, has resulted in increased utilization, particularly among the poor. Being a more significant provider of services, the Ministry of Health is now better able to negotiate rates for the services it buys from private hospitals and can use the database to track the unit costs of various hospital services.

Utilization of preventive, promotive and curative services, particularly among the poor, has improved since 1998, as have health outcomes. Reduced spending on medicines, combined with other efficiency gains, means that health spending as a share of GDP has fallen from 12.4% to 8.4%. Out-of-pocket spending as a share of total health spending fell from 60% to 44%, increasing the levels of financial risk protection.
وفيات الأمهات في لبنان 2008
This report presents findings from a RAMOS project conducted in November-December 2009, to provide a valid figure for the MMR in Lebanon in 2008.
الدراسة المتدرجة للأمراض الغير إنتقالية(STEPwise)
Non-communicable Diseases and Behavioral Risk Factor Survey

Comparison of estimates based on cell phone interviews with face to face interviews

Developing countries have been experiencing a shift in disease type and prevalence,generally referred to as the epidemiologic transition. Infectious diseases, once dominant inlow-income countries, are now being replaced by non-communicable diseases (NCDs)which include cardiovascular disease (CVD), hypertension, dyslipidemia, diabetes,overweight and obesity, osteoporosis, and some types of cancer. NCDs account for almost 70% of the global burden of disease and 60% of global mortality (Strong et al., 2005).
Overall, NCDs are the largest cause of mortality in people of working age, thus affecting anation’s economic development through loss of income and investments. NCDs also addeconomic strain on a country due to the high-cost of treatments...
نحو نظام وطني للمعلومات الصحيّة
A reliable Health Information System is a crucial aspect of a surviving healthcare system in view of the fact that good quality health information is essential to move towards evidence-based and timely policy formulation. Due to the fact that the majority of health information exists in the Ministry Of Public Health, ...
الصحة تتخطى السياسة
Despite political crises, economic austerity and military conflicts, the health sector in Lebanon did not loose ground. Studies reveal that over the last decade, the health status of the population has been improving along with lessening inequities in terms of both accessibility and health outcomes. Evidence shows also that during the same period, the GDP share of health expenditures decreased significantly, mostly as a result of a meaningful reduction in households’ out-of-pocket spendings. 

How can progress be made in times of widening political and confessional discord, economic recession and devastating wars? This book pays tribute to those guided by science, professional ethics and human values, who despite the insecurity and hard working conditions, persevered in contributing to alleviate pain, reduce morbidity and mortality, improve quality of life and promote social progress.

Health beyond politics is not just a book on health, it is most of all about resilience. It holds one’s responsibility in taking part in building a modern healthy society.  

TO ORDER YOUR COPY OF "Health Beyond Politics" CALL: 961-1-615 724/5/6 OR e-mail to mphealth@cyberia.net.lb 
شرعة المواطن
The “Citizen’s Charter”  program sets a framework for the relationships between the citizen and the public administrations and serves as a prelude to other specialized charters covering the different public administration sectors, namely those related to health, education, environment, public funds, public safety and heritage. 

The underlying reasons behind issuing the charters include improving the citizen’s relationship with the public administration, promoting democracy in the public sector, achieving transparency, protecting the citizen from the arbitrary use of authority, and enforcing the accountability system.

While focusing on the rights and obligations of citizens, these charters serve not only as informative tools but also contribute to setting up detailed principles with specific application machineries
The quality of hospital care in Lebanon has witnessed a paradigm shift since May 2000, from a traditional focus on physical structure and equipment to a broader multidimensional approach, emphasizing managerial processes, performance and output indicators. In the absence of an effective consumer voice, the impetus for change has come from the Ministry of Public Health, which has supported the development of an accreditation programme for hospitals. This paper describes and analyses the experience of Lebanon in introducing this programme. It looks at the application of normative measures on private institutions that have been used to operating in a loosely controlled environment with little accountability.
 
دليل المواطن - 2005
تلعب وزارة الصحة العامة دوراً هاماً في مجال التمويل الصحي بغية ضمان إيصال الخدمات الى الجميع خاصة الفقراء والفئات المستضعفة وذلك تحقيقاً للعدالة الصحية. إلا أن الدور الأهم  للوزارة يبقى في تنظيم القطاع الصحي. ولقد بذلك هذه الوزارة جهوداً كبيرة لتعزيز قدراتها التنظيمية، إلاّ أن ذلك وإن نجح نسبياً يبقى دون المستوى المطلوب لإرتباطه الوثيق بالوضع الإداري العام. إن الضمانة الأساسية لإستقامة الأمور إن في أجهزة الدولة أو في مؤسسات القطاع الخاص هي المواطن الواعي الذي يدرك واجباته وحقوقه، فيقوم بما هو مطلوب منه ليستكمل معاملته وفقاً للقانون، ومن ثم يطالب بحقه كاملاً دون منه من أحد. هنا تبرز أهمية هذا الدليل الذي  يوضع للمواطن من ناحية ما يتوجب عليه إتمامه للتقدم بطلبه، ومن ناحية أخرى ما سيؤول إليه هذا الطلب وضمن أية مهلة.
دراسة عن الأيدز
EVALUATION OF THE IMPACT OF HIV PREVENTION INTERVENTIONS ON KNOWLEDGE, ATTITUDES, BELIEVES AND PRACTICE OF THE LEBANESE POPULATION CONCERNING AIDS 

Joseph G. Kahhaleh, MD, MPH, Abdo R. Jurjus, PhD, Mustapha El Nakib MD, MPHSponsored by National Aids Program-Lebanon, in Collaboration with the World Health Organization-EMRO 

ABSTRACT 
This cross sectional study, performed between January 2004 and July 2004, was conducted on a national representative sample of 3200 of the Lebanese population age (15 – 49). Data showed that about 2/3 (n=2138) of the population reported as sexually active. 52% (n=1665) had ever married. Of the sexually active respondents (including the married population) 13.0% (n=278) reported having regular partners other than spouse and only 25.0% (n=259) of those who had regular partners used condoms in their last sexual intercourse. However, 16.8% (n=360) of the sexually active had sex with non-regular partners, 26.4% (n=95) of these partners were met for the first time and, 71.7% (n=258 out of 360) of them have used a condom in their casual sexual encounter. 

The HIV/AIDS disease has influenced the lifestyles of only 24.1% (n=758 out of 3142) of the sample population. The perception of risk of catching HIV was low in this study: 13.7% as compared to 19.3% in 1996. 

Most 59.6% (n=1872) of the population expressed positive attitudes towards the HIV/AIDS persons and were willing to take care of a family member with HIV/AIDS, 69.2% (n=2173) agreed that HIV/AIDS people to be allowed to continue their work, 74.1% (n=2329) wanted the proper medical treatment for the HIV/AIDS patients. On the other hand, 29.1% (n=914), compared to 13.6% in 1996 study, agreed to keep HIV positivity as a secret. 

The knowledge of the population about preventive practices against HIV/AIDS has regressed since 1996 but its actual rate is still good compared to very good in 1996 study. In addition, the overall rates of misconceptions increased. Condoms were then more available in the country and more accessible. However, the rate of condom use is still the same and relatively low. The indicator on non-regular sexual partners was 16.9% in 1996 compared to 22.4% now coupled with more than 30% lack of condom use. The percentage of persons self-reporting symptoms suggestive of STD amounted to 9.1% (n=121), i.e. higher than 5% in 1996, this result needs to be confirmed by an STD prevalence study. 

Finally, the perception of risk, attitudes and behaviors of people towards HIV/AIDS patients regressed from 1996; more work is needed to introduce positive changes in the lifestyle and adoption of safer sexual behavior. 
 
النظام الصحي والإصلاح في لبنان-2003
Health spending in Lebanon is growing rapidly and faster than GDP. The current financing and delivery arrangements, extensively described in this book, are responsible for the resulting poor value for money. Reform is needed to adapt the health system with financial constraints and changing demographic and epidemiological profiles, and to produce the desired health outcomes. Lebanon's experience in introducing reform measures within a pluralistic health system, is interesting for many EMR countries, which consider enhancing the private sector role in health care provision and financing. This book provides evidence that, in the absence of proper regulation, the public financing of private services feed the escalation of health expenditures, while private insurance takes full advantage of the weak regulation capability of the public administration. It provides an analysis of the health care market and assesses the impact of the supply and different payment mechanisms on the demand and the cost of medical services.

This book does not only target experts and health professionals but is also a useful reference for students in medical and public health schools. It exposes them to different approaches for evaluating a health system, comparing utilization rates and incurred expenses between financing agencies, and calculating national health accounts. Finally, it introduces different reform components, proposes their gradual integration and gives the global picture of change for the future. 

Contents:
Foreword from the Minister of Health
Foreword from the WHO-EM Regional Director
Acknowledgements
Preface

Chapters
I-    The Challenging Context
II-    Provision of Health Services
III-   Financing of The Health System
IV-  Characteristics of The Market
V-   Evaluation of The Health System
VI-  Health Sector Reform
VII- Health Financing Reform and Stakeholder Analysis

Annex: Interface and Resource Bodies (IRB)
Acronyms
List of Tables
List of Figures
Bibliography
السجل الوطني للسرطان
The National Cancer Registry (NCR) is an in information system designed for the collection, storage, management, and analysis of data on cancers throughout Lebanon. The major purposes of the Registry are:

To establish and maintain a cancer incidence reporting system; 
To be an informational resource for the investigation of cancer and its causes... .
Sitemap
حقوق الطبع والنشر محفوظة ل وزارة الصحة العامة ©2017