Are you a new member? Sign up now
 
Date: 14/08/2017
Author: Minister Office
Source: MOPH
Hasbani Submitted Canadian Survey Reports to Primary Healthcare Centers: We won't Spare any Effort to Support PHC Centers for the Achievement of Universal Healthcare

سلم نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الصحة العامة غسان حاصباني ثمانية مراكز رعاية صحية أولية تقارير المسح الفعلي الذي أجراه فريق من الخبراء الكنديين في بداية هذا العام وأثبتت تمتع هذه المراكز بجدارة عالية توازي التقديمات الصحية المقدمة في كندا في إطار الرعاية الصحية الأولية. ويأتي ذلك في إطار تعزيز جودة الخدمات التي تقدمها مراكز الرعاية الصحية الأولية وبرنامج الإعتماد الذي تنفذه وزارة الصحة العامة من خلال المؤسسة الدولية الكندية للإعتماد. جاء ذلك في مؤتمر صحافي في وزارة الصحة العامة حضره ممثل مجلس الإعتماد الكندي الدكتور فادي الجردلي وممثل القطاع الأهلي خالد قصقص والمعنيون بالشهادات التي تم تقديمها.

وقد ألقى حاصباني كلمة شدد فيها على أن الرعاية الصحية الأولية في لبنان أصبحت قصة نجاح واقعية ليس فقط على مستوى لبنان بل على المستوى الدولي إذ أصبح لبنان أنموذجًا في التطبيق الجيد للرعاية الصحية الأولية. ورأى أن هذه الرعاية هي خير دليل على التعاضد بين الدولة والجمعيات والمجتمع المدني والسلطات المحلية ما يؤدي إلى خدمة المجتمع بأفضل الطرق.

وتابع وزير الصحة العامة مشيرًا إلى أن الرعاية الصحية الأولية جزء أساسي من النظام الصحي وهي المدخل الأساسي للقطاع الصحي لما لها من أثر إيجابي على تخفيف الكلفة وتخفيف المعاناة عند الناس لاقترابها من شؤونهم الصحية اليومية، ما دفع بوزارة الصحة إلى التركيز أكثر عليها مؤكدا أنه لن يوفر جهدًا لاستقطاب الدعم المحلي والدولي ورسم السياسات المطلوبة لدعم الرعاية الأولية.

وأكد الوزير حاصباني أن الرعاية الأولية هي أساس الهرم في الرعاية الصحية الشاملة التي تشكل الزاوية الأساسية في استراتيجية وزارة الصحة لنهوض القطاع الصحي في السنوات العشر المقبلة.

وإذ شكر كل من عمل لتأمين نجاح هذا العمل متمنيا التوفيق في تحقيق استمراريته في المستقبل، شدد وزير على ضرورة توعية المواطن اللبناني على الرعاية الصحية وأهميتها، واستقطاب العدد الأكبر من الناس إلى مراكز الرعاية التي باتت متطورة وتتمتع بمستوى دولي من ناحية نوعية خدماتها، ما يجعلها مساهمًا كبيرًا في الإبقاء على لبنان في المرتبة الأولى في مستوى ما يقدمه من خدمات صحية في العالم العربي.  

وقائع المؤتمر الصحافي

وكانت رئيسة دائرة الرعاية الصحية الأولية الدكتورة رندة حمادة قد استهلت المؤتمر الصحافي بكلمة ترحيبية شددت فيها على أهمية نظام الإعتماد الذي يتم تطبيقه في مراكز الرعاية الصحية الأولية للمحافظة على مستوى متقدم من الخدمات الصحية.

ثم أبدى المدير العام لوزارة الصحة الدكتور وليد عمار اعتزازه بمراكز الرعاية الصحية الأولية مهنئا العاملين فيها على ما يبدونه من التزام أدى إلى تعزيز ثقة المواطن اللبناني بهذه المراكز.

بدوره، لفت الدكتور جردلي إلى أن مراكز الرعاية الصحية الأولية تجربة فريدة شكلت نقلة نوعية في النظام الصحي اللبناني، مضيفا أن معايير الإعتماد الموضوعة لهذه المراكز هي وطنية ذات طابع عالمي. وأكد الدكتور جردلي أن هناك أدلة وبراهين على نجاح هذه التجربة في لبنان، إلى درجة أن مجلس الإعتماد الكندي إستوحى تطويرًا لمعايير الإعتماد إنطلاقا من التجربة اللبنانية. وتابع الدكتور جردلي أن فائدة هذه المراكز تعود بالدرجة الأولى على المواطن اللبناني الذي ازدادت ثقته بها ما يشكل أمرًا أساسيًا لتطوير النظام الصحي اللبناني.
Sitemap
© Copyrights reserved to Ministry of Public Health 2017